منافذ المعلومات الجديدة عبر الهواتف النقالة والهاتف الذكي (Smartphone )

mobile-application-developmentلا يوجد تعريف موحد متفق عليه للهاتف الذكي (Smartphone ) حول العالم بين الشركات المصنعة للهواتف، غير أنّ العاملين في القطاع يعرفونه بأنه الهاتف الذي يتيح خدمات إضافية تتجاوز مفهوم الاتصالات الصوتية والرسائل القصيرة لتقدم خدمات الولوج إلى الشبكة العنكبوتية والخدمات الإضافية وتطبيقات الخلوي والفيديو ومشاهدة القنوات التلفزيونية والمكالمات المرئية، وهي خدمات تقدمها شبكات الاتصالات المتقدمة كالجيل الثالث.

عدد أجهزة الهاتف المحمول  يفوق عدد البشر هذا العام، ذلك ما صرحت به  شركة سيسكو المتخصصة في مجال الشبكات الإلكترونية، وتتوقع الشركة أنه بحلول عام 2016 سيكون هناك 10 مليارات هاتف محمول متصل بالإنترنت في العالم.

لقد انتشرت الهواتف المحمولة بصورة غير مسبوقة في تاريخ التكنولوجيا كلها تقريبا. وعند الأخذ بعين الاعتبار انتشار هذا الكم الهائل من الهواتف المحمولة، جنبا إلى جنب مع انتشار الواي فاي Wi-Fi عبر النقاط الساخنة (hotspot) وتقنية NFC لقراءة المعلومات وشبكات الجيل الثالث 3G  وأعداد متزايدة من شبكات LTE 4G، سوف ندرك كم وحجم الفرص المتوفرة للوصول السريع والسهل إلى شبكة الإنترنت من خلال الأجهزة المحمولة.

انتشار الهواتف النقالة في المنطقة العربية:

كشف الدراسات المسحية لمجموعة ”المرشدون العرب“، شركة الأبحاث الاقليمية التابعة لبنك الاستثمار العربي، التي قدمت آراءها خلال العامين الحالي والماضي، عن طفرة تشهدها الهواتف المتنقلة الذكية في الانتشار والاستخدام في المنطقة العربية. تصدرت السوق السعودية المرتبة الاولى بنسبة انتشار بلغت 54.6 % من مستخدمي الهواتف المتنقلة في هذه السوق التي تعد من الأكثر انتشارا واستخداما للخلوي والهواتف المتنقلة على مستوى المنطقة العربية. وفي المرتبة الثانية جاءت الكويت بنسبة انتشار للهواتف الذكية بلغت 51.3 %. كما أن الإمارات جاءت في المرتبة الثالثة بنسبة انتشار بلغت 43.7 %.كما أوضحت الدراسة أن نسبة انتشار الهواتف الذكية في السوق الأردنية بلغت حوالي 42 % و في لبنان 37 %.

تعد مصر واحدة من أدنى الدول فيما يتعلق بمعدلات انتشار الهواتف المحمولة في المنطقة، بنسبة 26%. وأوضحت الدراسة أن مستخدمي الهواتف الذكية في البلدان السالف ذكرها يستخدمون هواتفهم النقالة أثناء قيامهم بأشياء أخرى مثل مشاهدة التلفاز.

 

إن القضية ليست قضية تقنية فقط، أو امتلاك أجهزة محمولة بنسب مرتفعة قياساً لعدد السكان، وإنما هي في أغراض الاستخدام ومدى الاستفادة من الخدمات والمعلومات التي توفرها مثل هذه الاجهزة والتي سهلت حرية الاتصال والتواصل والحصول على المعلومات وتداولها، ومحو الأمية المعلوماتية. لا شك أن الكثير من الدول النامية معنيون بالعمل على محو الأمية المعلوماتية، لكن المشكلة قد تكون عربياً أكثر تعقيداً بالنسبة لبلدان عربية لم تستطع محو الأمية (الألفبائية) لتجد نفسها في مواجهة أمية معلوماتية, مما يزيد  العبء ويزيد التحدي.

الهواتف النقالة منافذ المعلومات الجديدة

الهواتف الذكية أصبحت أداة الإنترنت الاولى وهي تشهد اهتماما وطلبا متزايدا لما توفره من إمكانية اتصال دائم بشبكة الإنترنت.
ويعزز انتشارها ما توفره من خدمات تطبيقات وخدمات إضافية ومحتوى يعالج التعاملات اليومية للمستخدمين في الحياة اليومية.

البريطانيون هم الأكثر وصولا إلى الإنترنت من مستخدمي الهاتف المحمول (52٪)، ومن ثم اليابانيون (51٪) فالأمريكيون (51٪). ظهرت البحوث الجديدة أن ما بين اثنين من كل ثلاثة تتراوح أعمارهم ما بين 18- 24 عاماً بما يعادل حوالي 40% من جميع البالغين في المملكة المتحدة، يستخدمون الهواتف النقالة لتصفح مواقع الشبكات الاجتماعية. فلأول مرة أصبح المستهلكون في المملكة المتحدة هم الأكثر تحميلا للبيانات على هواتفهم النقالة والألواح الذكية من أي دولة كبرى أخرى.

تحظي الشبكات الاجتماعية بشعبية كبيرة بين مستخدمي الهواتف الذكية والذين يمتلكون الهاتف الخليوي يستخدمونه بانتظام للوصول إلى الإنترنت وهذه الممارسة شائعة لا سيما في مصر (79٪)، والمكسيك (74٪) واليونان (72٪). اليابانيون (45٪) والصينيين (31٪).

مستخدمي الهواتف الذكية smart phones في الولايات المتحدة واليابان وأوروبا هي الأكثر لاستخدام هواتفهم الذكية للحصول على معلومات حول المنتجات الاستهلاكية، أو وظائفهم أو السياسة.

وعموما، مستخدمي الهواتف الذكية في الدول التي شملها الاستطلاع في الشرق الأوسط وآسيا وأمريكا اللاتينية أقل عرضة لاستخدام هواتفهم لجمع المعلومات، وإن كانت هناك بعض الاستثناءات القليلة.  غالبية مستخدمي الهواتف الذكية في الهند (60٪)، على سبيل المثال، يعتمدون على هواتفهم النقالة للحصول على معلومات عن وظائفهم. (65٪)  من المصريين يبحثون بشكل خاص عن الأخبار السياسية على الهواتف المحمولة الخاصة بهم.

الوصول إلى المعلومات من خلال الهواتف الذكية في المنطقة العربية:

تتسارع موجة امتلاك الهواتف الخلوية والهواتف الذكية في المنطقة العربية وذلك وفقا لتقرير بعنوان”آفاق و تبني تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنطقة العربية”ICT Adoption and Prospects in the Arab Region  و الذي نشر في مايو 2012 من قبل “الاتحاد الدولي للاتصالات” International Telecommunications Union, ولكنها لازالت تعترضها بعض الإشكاليات في الحصول على خدمات الإنترنت ذات الحزمة العريضة broadband Internet access  للوصول إلى الإنترنت من المنازل، ويتناول التقرير اتجاهات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات واتجاهات (ICT) في جميع أنحاء المنطقة، ويحدد مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي تحتاج إلى مزيد من الاهتمام.

يشير التقرير الي أنه عند دراسة المواقع الأكثر شعبية في المنطقة يتبين أن المواقع الامريكية هي الأكثر شعبية ومن ثم وسائل الإعلام الاجتماعية والتي تشكل أغلبية استخدام الإنترنت. جوجل، الفيسبوك، ويوتيوب هي باستمرار بين المواقع الخمسة الأكثر زيارة في كل بلد من بلدان المنطقة. ومع ذلك، فإن كمية المحتوى العربي المحلي آخذة في الازدياد. بوابات الإنترنت وتطبيقات الجوال الذكي هي أكبر نطاق لنمو المحتوى المحلي. كما أن أسماء الحقول على الإنترنت باللغة العربية متاحة على نحو متزايد. في مايو 2010، أصبحت مصر أول دولة عربية تقوم بتقديم أسماء النطاقات العربية.

مستخدمي الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط هم ليسوا قراء سلبيين للأخبار والمعلومات. خدمات المدونات، والمنتديات على الانترنت، وخدمات تبادل الملفات للجميع، تهيمن على القوائم الأكثر شعبية للمواقع. بالنظر على سبيل المثال إلى البلدان التي تعرضت للاضطرابات السياسية  في الأونة الأخيرة، سنجد أن العشرة مواقع الأكثر زيارة في البحرين تشمل: الفيسبوك  Facebook   ، يوتيوب YouTube ، تويترTwitter، وبلوغسبوت  Blogspot. وفي مصر تشمل:  الفيسبوك  Facebook ، يوتيوب YouTube ، بلوغسبوت  Blogspot ، وفتكات Fatakat (منتدى على شبكة الإنترنت)

الشكل التالي هو ارقام تقديرية لاستخدام البشر لهواتفهم الذكية. ( المصدر: Anchor Mobile SMS Marketing)

المصادر:

http://www.engadget.com/2012/02/14/cisco-mobile-data-forecast-2012/

http://www.alghad.com/index.php/article2/552756

http://pewinternet.org/Reports/2012/Teens-and-smartphones.aspx

بقلم – هيـام حايك

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s